Arabic Nadwah

مرحباً بكم في منتدى الندوة العربية
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 قصيدة شق الرحيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الشتيات

avatar

عدد الرسائل : 1
تاريخ التسجيل : 08/03/2010

مُساهمةموضوع: قصيدة شق الرحيل   الجمعة أبريل 09, 2010 5:13 am

شق الرحيل

شَقَّ الرَّحِيلُ على جِمالِ قَبَيلَتــي ::: فَضَرَبْتُ يُفْجِعُني الهَجِيْرُ الضَّارِمُ

يا صاحْ أَرْهَقَني المَسِيرُ وَوِحْدَةٌ:::: وأَنا الدَّءوبُ المُكْفَهرُّ السَّاهِمُ

العُمْرُ يَنْزِفُ والسِّنِينُ تَقاطَرَتْ ::: رُكْبانَ يَحْدوها الأَغَرُّ الحَالِمُ

والحادِي لِمْ يَحْمِلْ قَواماً مُنْهَكاً :::والحَرُّ مِنْ رَمْلِ الصَّحارى نَـاقِمُ

يَقْتاتُ مِنْ عُمْرِي السَّرابُ شَبابَهُ ::: أَعْدو إليهِ كَما الشّهابُ الصارمُ

تَاهَ المُتَيَّمُ بالحَياةِ وَعاشِقٌ ::: لِدَقائِقٍ أَنْفَاسُهُ تَتَقاسَمُ

والشَّمْسُ تُُفْقِدُهُ صَواباً مُتْعَــــباً ::: وَتَسوقُهُ سَوْقَ الضَّرِيرِ نَسائِمُ

يا وَحْشَة الصَّحْراءِِ تِيهٌ مَطْبِـــقٌ ::: لا يَنْتَهي الأُفُقُ المَديدُ الدَّائِـمُ

أَطوي قِفاراً والمَرَاحِلُ تَزْدَرِي ::: واليَأسُ يَذْكِيهِ اليَبابُ الدَّاهِم

أَرْنو لِواحاتٍ تَرَقْرَقَ ماؤُها ::: تُنْهي السَّرابَ المُسْتَبِِدَّ تَدَاهِـمُ

تُطفي لَهيبَ القَلْبِ تُسْكِتُ نَارَهُ ::: وَتَدَفَّقَتْ تَرْوِي العَليلَ غَمائِمُ

يَجْتَاحُني الخَوفُ المُزَلْزِلُ خِلسَةً ::: لَكَأَنَّهُ القَدَرُ المُلِمُّ الحَازِمُ

حَتَّى اسْتَفَقْتُ مِنَ المَسيرِ مُزَعْزَع ::: وإَذا بِبَحْرٍ مَوْجُهُ يَتَقَادَمُ

فَرَكِبْتُهُ فَزِعاً وَلَمْ أُدْرِكْ لِمَا ::: كَانَ التَسَرُّعُ بِالأَناةِ يُزاحِمُ

أَسْرَجْتُ مِنْ شَطِّ القِفارِ مَطِيّتي ::: أَطْوِي عُباباً يَعْتَليهِ الحَاسِـمُ

أَبْحَرْتُ فِي عَجَلٍ يَهُدُّ قَوامَها ::: وَقَصَدْتُ عَرْضَ البَحْرِ إِنــي واهِمُ


هَذا الشِّراعُ انْشَقّ يَحْنوا يَائِساً ::: والمَرْكَِبُ المُنْهَارُ لَيْسَ يُقاوِمُ

هَاقَدْ تَشَرَّدَ في العُبابِ مُمَزَّقاً ::: كَيْفَ السّبِيلُ لِمَنْ بِبَحْركِ عَائِمُ

كَيْفَ السّبيلُ لِمَنْ يُصارِعُه الهَوى :::والرّيحُ تَََعْصِفُ في دُجاهُ تُساوِمُ

والمَوجُ يَحْمِلُهُ وَبَحْرٌ هَائِجٌ ::: جُنَّ المُحِيطُ وَطَيْفُهُ يَتَلاطَمُ

هَلْ ذَاتَ يَومٍ بالجَزيرَةِ نَلْتَقي ::: بَعْدَ الضَّياعِ وأَهْلُنـا أَيْ فاطِمُ

وأُفِيقُ فَجْراً حِينَ شَمْسُكِ تَزْدَهِي ::: والنُّورُ مُنْبَلِجٌ وَثَغْرٌ باسِمُ

لَكَأَنّهَ قَدَرٌ يُفَرِّقُ شَمْلُنا ::: وَيَسودُ مَنْطِقُهُ الظَّلامُ النَّاقِــمُ



عدل سابقا من قبل الشاعر محمد الشتيات في الجمعة أبريل 09, 2010 5:15 am عدل 1 مرات (السبب : لمزيد من الوضوح)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة شق الرحيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Arabic Nadwah :: ندوة :: شعر-
انتقل الى: